منتديات رومنسيات السعودية

ﺂ̲ﮬ̲̌ﮧﻟ̲ﺂ̲ بـڳ ﻋزْۑزْۑ ﺂ̲ﻟ̲زﺂ̲ئږ

ﻧَوِرُتْ ﻣ̝̚ڻٺﮃېٱٺ ڔۈﻣ̝̚ڻﺳ̭͠ېٱٺ ٱڷﺳ̭͠ﻋ̝̚ۈﮃېۂ
بِتْۄآجَدِﻛَ آلَجَمـَيْلَ ۄآلَآﻛَثٌرَ مـَنّ رَآئعَ
ۆﻧ̲ﺗ̲ﻣ̲ﻧ̲ى ﺂ̲ﻧ̲ يےڳۆﻧ̲ ﺂ̲ﻟ̲ﻣ̲ﻧ̲ﺗ̲ﺩ̲ى ﻧ̲ﺂ̲ﻟ̲ ﻋﻟ̲ى أﻋﺟ̅ﺂ̲بـڳﻣ̲
ۆﺂ̲ﻧ̲ ﺗ̲ﻓ̲يےﺩ̲ۆﺂ̲ ۆﺗ̲ﺳ̲ﺗ̲ﻓ̲يےﺩ̲ۆﺂ̲ ﻣ̲ﻧ̲ خﻟ̲ﺂ̲ﻟ̲ ﻣ̲ﺷ̲ﺂ̲ږڳﺗ̲ڳﻣ̲ أۆ ﺂ̲طﻟ̲ﺂ̲ﻋڳﻣ̲ ﻋﻟ̲يےﮬ̲̌ﮧ


ﻟ̲̲ﻣ̲زيےﺩ̲ ﻣ̲ن ﺂ̲ﻟ̲ﻣ̲ﻋﻟ̲ۆﻣ̲ﺂ̲ت̲ ﺂ̲ﻟ̲ږﺟ̅ﺂ̲ء ﺂ̲ﻟ̲ﺂ̲ﺗ̲ڝﺂ̲ﻟ̲ بـﺂ̲ﻟ̲ﺩ̲ﻋﻣ̲ ﺂ̲ﻟ̲ﻓ̲ﻧ̲يے للَمـَنّتْدِى
ﻣ̲حَﻣ̲ﺩ̲:0551331001
حَﺳ̲ـن:0554390861

أۆ ﺂ̲ﻟ̲ﻣ̲ږﺂ̲ﺳ̲ﻟ̲ﮬ̲̌ﮧ ﻋﻟ̲ى ﺂ̲ﻟ̲بـږيےﺩ̲ ﺂ̲ﻟ̲ﺂ̲ﻟ̲ڳﺗ̲ږۆﻧ̲يے
romnseat@hotmail.com

منتديات رومنسيات السعودية


    تقديم الصلاه على الخطبة يوم العيد

    شاطر
    avatar
    mŘ-ţÄЬŭҚ
    إداري
    إداري

    عدد المساهمات : 620
    نقاط : 31221
    تاريخ التسجيل : 05/02/2012
    العمر : 30
    الموقع : تبـ...ــــ...ــــ...ـوك

    تقديم الصلاه على الخطبة يوم العيد

    مُساهمة من طرف mŘ-ţÄЬŭҚ في الأحد أغسطس 19, 2012 3:07 am












    تقديم الصلاة على الخطبة يوم العيد


    باسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: [ وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم و[url=http://audio.islamweb.net/audio/index.php?page=ft&sh=210&ftp=alam&id=1000029&spid=210]أبو بكر وعمر يصلون العيدين قبل الخطبة) متفق عليه ] . قبل الكلام على الحديث ينبغي أن يعلم أن الاغتسال للعيد سنة، فيغتسل الإنسان للعيد كما يغتسل للجمعة، قالوا: إن الأحاديث في غسل الجمعة أشد تأكيداً منها في العيد، ولكن السبب مشترك، وهو اجتماع الناس في يوم عيد والجمعة، فألحقت الجمعة بالعيدين وسميت عيداً. وأما متى يغتسل؟ فقالوا: من الفجر إلى صلاة العيد. وبعض المالكية قالوا: لو اغتسل قبل الفجر فلا مانع من ذلك. والشافعية قالوا: ولو بعد منتصف الليل؛ لأنه يحتاج إلى إخراج الزكاة والذهاب إلى المصلى، فلو أخر الاغتسال إلى ما بعد صلاة الصبح فقد ينشغل ويتأخر عن الحضور إلى المصلى. وأما الحديث هنا ففيه أنه كان صلى الله عليه وسلم وأبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه من بعده، وعمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه من بعد أبي بكر -أي: الشيخان- يصلون العيد قبل الخطبة، فالخطبة بعد الصلاة. والمؤلف يأتي بهذا ليبين الواقع، وليرد على ما أحدثه بعض الأمويين في المدينة، حيث كان عاملاً لـمعاوية فخطب قبل الصلاة، فقام أبو سعيد الخدري وقال: والله لقد غيّرت. كان رسول الله وأبو بكر وعمر يصليان قبل الخطبة! قال: يا أبا سعيد : الأمر لا كما تعلم. قال: والله ما أعلمه خير مما تعلمه. فقال: يا أبا سعيد ! إن الناس كانوا ينتظرون الخطبة بعد الصلاة زمن رسول الله، وأبي بكر وعمر ، فأصبحوا بعدهم لا ينتظرون، فإذا قضوا الصلاة نفروا وذهبوا. وقيل: إن أول من غيّر وقدم الخطبة معاوية ، وكان هؤلاء عماله في الحجاز -أي: في المدينة ومكة- فتبعوا معاوية وقدموا الخطبة؛ لأن الناس ملزمون بالبقاء للصلاة، على مذهب من يرى أن صلاة العيد فرض عين، وهناك من يرى أنها فرض كفاية، وقيل: هي سنة. فالمؤلف رحمه الله ذكر لنا هذا الأثر ليبين لنا السنة النبوية في أن الصلاة أولاً، كما سيأتي أنه صلى الله عليه وسلم خرج وقال: (أول عمل لنا هذا اليوم الصلاة) أي أن الخطبة بعدها، ويذكر ابن حجر أيضاً وغيره أنه صلى الله عليه وسلم بعدما صلى استقبل الناس، وقال: سنخطب، فمن أراد أن يجلس فليجلس، ومن أراد أن يذهب فليذهب. إذاً: فالأصل في الخطبة والصلاة في العيد أن تكون الصلاة أولاً، ثم بعد ذلك الخطبة، والخطبة تكون للمواعظ والإرشاد والتوجيه، فبعض الناس يجلس يستمع إليها، وبعض الناس يذهب عنها.
    [/url]


    _________________
    avatar
    7mOoOoOdy
    صاحب الموقع
    صاحب الموقع

    عدد المساهمات : 2284
    نقاط : 51021
    تاريخ التسجيل : 16/04/2010
    العمر : 27
    الموقع : النماص / تبوك ^_^

    رد: تقديم الصلاه على الخطبة يوم العيد

    مُساهمة من طرف 7mOoOoOdy في الأحد أغسطس 19, 2012 4:47 am

    يعطيك العافيه


    _________________




    avatar
    أبوالعرب
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 2171
    نقاط : 49236
    تاريخ التسجيل : 16/07/2010
    الموقع : أبها

    رد: تقديم الصلاه على الخطبة يوم العيد

    مُساهمة من طرف أبوالعرب في الأحد أغسطس 19, 2012 7:55 am




    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 13, 2018 3:34 am